مغادرات جماعية وتخوين في صفوف ميلشيا الحوثي الانقلابية غرب مأرب “تفاصيل”

تضاعفت حالة الانهيار في صفوف ميلشيا الحوثي الانقلابية بجبهات القتال بمديرية صرواح غرب محافظة مأرب شمال شرقي البلاد، جراء الهجمات المضادة التي شنتها قوات الجيش الوطني خلال اليومين الماضيين.

وكشفت مصادر مطلعة ” أن مجاميع عديدة تابعة لميلشيا الحوثي الانقلابية غادرة جبهة القتال بمديرية صرواح، جراء الضربات الموجعة التي تلقتها من قبل قوات الجيش الوطني خلال اليومين الماضيين”.


وذكرت المصادر” أن قيادات ميلشيا الحوثي الانقلابية بجبهة صرواح تبادلوا التخوين فيما بينهم، عقب هزيمتهم الكبيرة والخسارات الفادحة التي لحقت بهم مؤخرا”.

وأوضحت المصادر” أن قادة مجاميع غادروا مع أفرادهم جبهة صرواح، جراء فقدهم عشرات  من عناصرهم، تحت تسمية أطلقوا عليها بالتخوين والفخ من قبل بعضهم البعض حد قول المصادر”.

ولفتت المصادر إلى “أن خلافات حادة نشبت بينهم وصلت إلى تبادل إطلاق النار والتمترس ضد بعض”.

وخلال اليومين الماضين تلقت ميلشيا الحوثي الانقلابية ضربات موجعة من قبل قوات الجيش الوطني في جبهة صرواح، خسرت فيها الميلشيا خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، من بينها مقتل أكثر من 15 قيادي حوثي.

<