مستشار وزير إعلام الشرعية الذي اسقط 90 % من مأرب ومستشار آخر يعلق : «مأرب عصية على الحوثي وعليكم»

مستشار وزير الاعلام اليمني ، مختار الرحبي اليوم السبت 22 ديسمبر /كانون الاول 2018 ، أن في نشر وسائل اعلام جنوبية محسوبة على الانفصاليين، اخبارا عن انتصارات وهمية للانقلابيين ، تقديم خدمة مجانية للحوثيين. وقال الرحبي في تصريح لمأرب برس بأن أمثال هؤلا يقدمون خدمة مجانية للحوثيين بنشرهم تلك الشائعات. واضاف «بعض قيادات الانفصال ما تزال مرتبطة بطهران والضاحية الجنوبية وفخامة الرئيس في خطاب ٣٠ نوفمبر تحدث عن قيادات جنوبية ما تزال لديها حسابات في لبنان». واكد بأن تصدر هؤلا شائعات النيل من مأرب او صرواح يأتي في إطار التنسيق المباشر او الغير المباشر مع مليشيات الحوثي. وتابع «اما مأرب فهي عصية على الحوثي وعلى أصحاب المشاريع الصغيرة ومن فشلوا في إدارة عدن يريدون كل مناطق الشرعية فاشلة وبنفس النموذج في عدن مليشيات خارج إطار الدولة واعتقالات واغتيالات وهذا لن تسمح به الشرعية وقيادة الدولة». وكان ناشطون واعلاميون يمنيون شنوا هجوما على صحيفة الايام التي يمتلكها مستشار وزير الاعلام في الحكومة الشرعية محمد باشراحيل، وكذا صحيفة عدن الغد المعروفة بنزعتها الانفصالية. وعنونت صحيفة الايام بالبنط العريض (الحوثيون يسيطرون على 90 % من مأرب) ، فيما كتبت عدن الغد : (ان الحوثي اسقط صرواح كاملة في ساعة واحدة)، وهي شائعات يبثها اعلام الانقلاب وتتلقفها وسائل اعلام واعلاميون محسوبون في صف الشرعية
<