بشائر سارة يزفها مدير مكتب رئيس الجمهورية من مشاورات السويد

شر الدكتور عبدالله العليمي باوزير مدير مكتب رئاسة الجمهورية ونائب رئيس وفد الحكومة الشرعية بمشاورات السلام في السويد تغريدات على صفحته بتويتر تتضمن بشائر ومبشرات عن نتائج جلسات المشاورات نص التغريدات ‏1- لدينا آمل كبير في ان تنجح هذه الجولة من المشاورات في التخفيف من معاناة شعبنا ، ولذلك نتعامل بحرص على الدفع قدماً بإحراز تقدم حتى لا يفقد ابناء الشعب اليمني الآمل بالسلام . 2-‏التقدم في ملف المعتقلين والأسرى مشجع والفريق الحكومي ينظر الى الموضوع من الزاوية الإنسانية الصرفة لإنهاء معاناة المحتجزين وأسرهم حتى وإن تجاهلنا مقايضة أسير الحرب بالمعتقل والمحتجز . 3- ‏نؤكد على المرجعيات الثلاث كثوابت لا يمكن الحياد عنها او الإنتقاص منها ، ونبحث عن حلول ثابتة وعملية وقابلة للتطبيق على قاعدة انهاء الانقلاب وكل ما ترتب عليه وعودة مؤسسات الدولة . 4- ‏الانقلاب هو جذر المشكلة ، وبانتهاء الانقلاب وآثاره ستعود العملية الانتقالية الى مسارها الطبيعي وسيشترك اليمنيون بكل تنوعاتهم في صناعة المستقبل ، فسلاح المليشيات المنفلت خارج الدولة هو الذي يعيق المستقبل . 5- ‏يبذل السيد المبعوث الخاص وفريقه في تسيير هذه المشاورات جهوداً كبيرة تستحق الشكر ، ونحن في الفريق الحكومي نعمل بروح مسئولة للتعاطي بايجابية في الملفات المطروحة وفقاً لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية واستشعاراً للمسؤولية ، وللدول الصديقة والراعية دور إيجابي مشكور

<