عــــاجل: الوفد الحكومي في «السويد» يزف البشرى لليمنيين

قال عضو وفد الحكومة، إلى مشاورات السويد، عبدالعزيز جباري، الأحد 9 ديسمبر/كانون الأول، إن «الأمم المتحدة توصلت خلال الأربع الأيام الأولى من المشاورات، إلى تصور كامل بما يريده الطرفين».

وأضاف «جباري» لـ«غرفة أخبار مشاورات السلام»: «اعتقد أن اليومين القادمين سيكون هناك أخبار إيجابية بشأن المفاوضات».

ومساء امس السبت، قال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، «مارتن غريفيث» إن «الوفدين اليمنيين يعملان بشكل بنّاء وجاد وروح إيجابية».

وأثنى المبعوث الأممي في بيان له اطلع عليه «مأرب برس»، على الروح الإيجابية التي يظهرها الطرفان في مشاورات السويد.

وأضاف «يعمل الطرفان بطريقة جادة وبناءة في مناقشة تفاصيل إجراءات بناء الثقة والحد من العنف وإطار المفاوضات».

وأعرب عن أمله في إحراز تقدم خلال هذه الجولة من المشاورات، مجددا التأكيد على أهمية استمرار ضبط النفس على الأرض.

وتابع «إننا نعمل على خلفية وضع هش للغاية في اليمن ونأمل أن يتم الحفاظ على خفض التصعيد على مختلف الجبهات، لإعطاء فرصة لتحقيق تقدم في المشاورات السياسية».

وبدأت المشاورات، يوم الخميس الماضي 6 ديسمبر/كانون الأول، في السويد، وتعد فرصة للتوصل إلى صيغة لإنهاء الحرب المستمرة منذ قرابة الأربع سنوات بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف تقوده السعودية، والمتمردين الحوثيين المدعومين من إيران.

<