الشرعية توافق على تسليم إدارة البنك المركزي وشركات الغاز والنفط الى هذه الجهة..!

سرت الشرعية مكاسب جديدة كانت في أيديها خلال محادثات السويد بعد خسارتها لإدارة ميناء الحديدة وتنازلها عن سيادته لصالح الامم المتحدة. وفي اتفاق جديدة يوم السبت توصل وفدا الشرعية والحوثيين تحت ضغط دولي الى اتفاق جديد يمنح الامم المتحدة إدارة واشراف مباشر على البنك المركزي اليمني وشركات النفط والغاز في مأرب وصنعاء وعدن وحضرموت. وقال مصدر في مشاورات السويد ان اتفاقا تم توقيعه من وفدي المحادثات اليمنية بالسويد يشمل ضمان صرف المرتبات للحوثيين بشكل كامل مع دفع كافة المرتبات منذ نقل البنك من صنعاء وسيكون ذلك من خلال اشراف الامم المتحدة على البنك وشركات النفط والغاز وتحصيل ايراداتها من خلال لجنة مشتركة من الشرعية الى جانب الحوثي وتحت إدارة الامم المتحدة. وتم تأجيل نقاش الاتفاق في النقاط الاخرى المتعلقة بتوسيع إدارة الامم المتحدة على المطارات والموانئ اليمنية والاشراف على إيراداتها. حيث تم ترحيل هذه النقاط الى نقاش لاحق بعد الاتفاق على ادارة الامم المتحدة على ميناء الحديدة والبنك المركزي وشركات النفط والغاز 

<