وفاة امرأة بعد اختطاف أبنها في إب والأهالي ينقلون جثمانها إلى أمام السجن المركزي للاحتجاج

توفت أم مختطف قهراً، بعد اختطاف نجلها من مليشيا الحوثي الانقلابية في محافظة إب، وسط اليمن.

وقالت مصادر محلية، إن والدة “المختطف ” إياد مصلح محمد حسين” توفت كمداً بعد إصابتها بذبحة صدرية على خلفية قيام الحوثيين باختطاف ابنها و2 من رفاقه، في أحد حواجز التفتيش بمديرية السدة، ونقله إلى السجن المركزي بمركز المحافظة.

وأضافت المصادر بان الأم أصيب بذبحة صدرية بعد سماعها للخبر ماأدت إلى وفاتها على الفور.
 
ونقل الناشط الإعلامي، أحمد هزاع، نقلاً عن مصادر أسرية، قيام الأهالي بنقل جثمان الأم المتوفية من قرية (وسمان ـ مدرية السدة) إلى أمام بوابة السجن المركزي بمدينة إب حيث يعتقل ابنها، وذلك احتجاجاً على اعتقاله وصديقيه دون تهمة، والمطالبة بإطلاقهم.

<