الجيش يعلن العثور على أجهزة اتصالات وتنصت إيرانية الصنع في معقل الحوثيين بصعدة

قال الجيش اليمني، إنه عثر عن أجهزة اتصالات وتنصت إيرانية الصنع، خلال تقدم قواته في محافظة صعدة معقل مليشيا الحوثي.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد عبده مجلي، أن تلك الأجهزة تستخدمها مليشيا الحوثي عمليات المتابعة الميدانية وإدارة الأعمال القتالية وتوجيه عناصرها، في حين تزرع أجهزة التصنت في مواقع مختلفة للقيام بعملية التصنت ورصد الأعمال التي تجري في تلك المواقع.

وأشار إلى أن 20 قيادياً ميدانياً من ميليشيات الحوثي سقطوا في قبضة الجيش خلال اليومين الماضيين في الجبهات الرئيسية على الساحل الغربي.
 
وبحسب مجلي،، أن الميليشيات الانقلابية عمدت في الآونة الأخيرة، إلى طمس المعلومات «بلد المنشأ» على أنواع مختلفة من الأسلحة التي بحوزتها والتي تستخدمها بشكل مكثف في الجبهات الرئيسية، كي يصعب التعرف على مصدرها.

وعن سير العمليات العسكرية في الحديدة، أكد العميد المجلي أن الأعمال القتالية مستمرة في مدينة الحديدة وتحقق مكاسب كبيرة على الأرض، وصدّ الجيش محاولات تسلل تقوم بها الميليشيات بين الحين والآخر، مشدداً على أن العمليات العسكرية لن تتوقف، وتسير وفق وتيرة محددة حسب متطلبات المعركة داخل المدينة، وهذه العمليات ستجبر الحوثيين للذهاب إلى مشاورات السويد، والقبول بالحلول السلمية في إطار المرجعيات الثلاث،وهي مخرجات الحوار الوطني والمبادرة الخليجية، والقرار 2216.

<