تحركات عسكرية إماراتية في «عدن» لمواجهة مكونات «الحراك»

أفادت مصادر محلية، في العاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن)، الثلاثاء 27 نوفمبر/تشرين الثاني، بأن قوات ما يعرف بـالمجلس الانتقالي الجنوبي»، الموالي للامارات، بدأت بتحركات عسكرية لمنع الاحتفال بذكرى الاستقلال 30 نوفمبر.

وقالت المصادر لـ«مأرب برس»، ان قوات عسكرية تابعة للانتقالي الجنوبي انتشرت في محيط ساحة العروض في خور مكسر بعدن، لمنع مكونات الحراك الجنوبي من إقامة حفل احتفاء بذكرى ثورة الاستقلال في جنوب اليمن الذي نال استقلاله في 30 نوفمبر 1967 من الاستعمار البريطاني.

ويسعى المجلس الى عرقلة فعالية مكونات الحراك الجنوبي، بعد نجاحها في إقامة فعالية جماهيرية حاشدة في ذكرى ثورة 14 اكتوبر الشهر الفائت.

<