الرياض تحتضن لقاء رفيع للقيادات العسكرية اليمنية هو الأول من نوعه ...ماالذي دار فيه؟

احتضنت العاصمة السعودية الرياض، لقاءاً عسكرياً رفيعاً للقيادات العسكرية اليمنية العليا، هو الأول من نوعه.

والتقي نائب رئيس الجمهورية، الفريق الركن، علي محسن صالح، الأحد، وزير الدفاع، الفريق الركن، محمد المقدشي، ورئيس هيئة الأركان العامة، الفريق الركن عبدالله النخعي؛ لمناقشة المستجدات الميدانية، والتطورات وجهود بناء الجيش.

ونوه نائب الرئيس، إلى المسؤولية الملقاة على عاتقهما في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ شعبنا، وتوجيهات الرئيس بهذا الخصوص، وضرورة تلافي القصور، وإصلاح الاختلالات وتعزيز الإيجابيات والاستفادة من دعم الأشقاء والأصدقاء، بما يحرز انتصارات ميدانية، ويؤسس لبناء جيش احترافي ومهني على أسس وأهداف وطنية.

ووفقا لوكالة سبأ، فقد أكد على ضرورة تضافر الجهود والعمل بمسؤولية وحرص بما يحقق الانتصار لأهداف الثورة، ولمعاناة اليمنيين، وتضحيات أبطال الجيش، معبراً عن الشكر والتقدير لدول التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، وما يقدمونه من مساندة أخوية في سبيل حماية اليمن وهويته.

وأشاد نائب رئيس الجمهورية بالانتصارات التي يحرزها أبطال الجيش في مختلف الجبهات، مؤكداً الحرص المستمر للشرعية بقيادة رئيس الجمهورية على تحقيق السلام الغير منقوص والدائم والمبني على المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

من جانبهما، عبر الفريق المقدشي والفريق النخعي عن تقديرهما لثقة رئيس الجمهورية، مؤكدان العمل على رفع معاناة اليمنيين وبناء المؤسسة العسكرية والحرص على التفاف كل اليمنيين خلف قيادة الشرعية وبسط الأمن والاستقرار.

ويعد هذا اللقاء هو الأول منذ تعيينهما من قبل الرئيس هادي، في الــ 8 من شهر نوفمبر الجاري.

<