امريكا تقترح حلا لميناء الحديدة

وزارة الخارجية الأمريكية، كافة الأطراف اليمنية إلى إنهاء الاشتباكات عن طريق التفاهم، وتسليم ميناء الحديدة الواقع (غربي اليمن) إلى طرف محايد. جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر ناورت. وأوضحت ناورت بأن الوقت حان لوقف إطلاق النار في اليمن، وتحسين أوضاع الشعب من خلال نشر السلام وإعادة إعمار البلاد. وشددت على ضرورة تسليم ميناء الحديدة الاستراتيجي لطرف محايد، بهدف تأمين سلامة المساعدات الإنسانية المرسلة للشعب اليمني. ورحبت ناورت بقرار الحكومة اليمنية والحوثيين، المشاركة في المشاورات بالسويد تحت رعاية الأمم المتحدة، وحثت الأطراف على الوفاء بهذا التعهد. وتابعت قائلةً: "على الأطراف عدم تأجيل المفاوضات، وعدم وضع شروط للسفر، والوقت قد حان للمفاوضات المباشرة ولاتخاذ تدابير من شأنها زيادة الثقة المتبادلة".
<