هجوم مباغت للجيش بـ«صعدة»يحصد انتصارات ساحقة .. «تحرير 3 قرى ومواقع استراتيجية»

ت قوات الجيش الوطني اليوم عن تحرير عددا من القرى والمواقع الاستراتيجية في مديرية رازح شمالي محافظة صعدة. ونقل موقع الجيش الوطني “سبتمبر نت”عن مصدر ميداني في اللواء السابع حرس حدود قولة:أن قوات اللواء بقيادة العميد بشير الشرعبي، تمكنت من تحرير قرى “الجثامة”، و”آل سبتان”, و”القرن”، و”حوالي” وتباب “شرقي المقران”، شرقي جبل الأزهور الاستراتيجي في جبهة رازح بعد هجوم مباغت شنه أبطال اللواء على مواقع تمركز مليشيا الحوثي ، وبعد مواجهات عنيفة استمرت أكثر من ساعتين. المصدر أكد أن المعارك أسفرت عن سقوط 7 قتلى وإصابة أكثر من 11 آخرين، لافتا الى أن قوات الجيش تواصل عملياتها لتطهير الجبل من عناصر مليشيا الانقلاب، واستكمال عملية تحرير مديرية رازح. ووفقا للمصدر فإن مقاتلات الجو التابعة لتحالف دعم الشرعية، دمرت بغارة جوية طقما تابعا للمليشيا محملا بعدد من عناصرها الذين لقوا مصرعهم في الغارة، كما دكت بغارات أخرى مواقع وتحصينات المليشيا في المنطقة ذاتها. إلى ذلك تمكن الفريق الهندسي لنزع الألغام التابع للواء من نزع ثمانين لغم أرضي وعبوة ناسفة من المواقع المحررة. وأفاد مصدر ميداني أن العشرات من تلك الألغام والعبوات زرعت جوار مساكن المواطنين وفي الطرقات العامة، في حين لا يزال الفريق الهندسي يواصل تطهير المواقع المحررة من تلك العبوات. وكانت قوات الجيش الوطني أفشلت خلال اليومين الماضيين عدة محاولات تسلل للمليشيا في محاولة منها لاستعادة المواقع التي خسرتها خلال الأسبوعين الماضيين. ومنذ بدء عملية تحرير جبل الأزهور الاستراتيجي تشهد جبهة رازح استمرارا للمعارك الضارية بشكل يومي، تكبدت خلالها المليشيا خسائر كبيرة بالعتاد والأرواح، فيما استعادت قوات الجيش كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة. ويقترب أبطال اللواء السابع حرس حدود من الوصول إلى خط الإسفلت، والذي يمتد إلى مركز مديرية رازح التي تبعد عن جبل الأزهور نحو خمسة كيلو متر.
<