الأمم المتحدة تدعو مجلس الأمن إلى اتخاذ موقف موحد لإنهاء الصراع في اليمن

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إلى اتخاذ موقف موحد في مجلس الأمن إزاء الصراع في اليمن والعمل على إنهائه.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسمه، ستيفان دوغريك، في مؤتمر صحفي عقده بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك.

وقال دوغريك ردا على أسئلة الصحفيين بشأن موقف الأمين العام من مشروع القرار البريطاني المطروح للنقاش بين ممثلي الدول الأعضاء بمجلس الأمن، إن “مشروع القرار هذا يعود إلى الدول الأعضاء بالمجلس، أما بالنسبة للأمين العام فهو يريد أن يرى صوتًا واحدًا بين أعضاء المجلس، لإنهاء الأزمة اليمنية”.


 
وفي وقت سابق اليوم، قال مندوب هولندا الدائم لدى الأمم المتحدة، كارل أوستريم، للصحفيين في نيويورك، إن دولا بمجلس الأمن الدولي، طلبت إدخال تعديلات على مشروع القرار البريطاني حول اليمن. وتدعو مسودة المشروع البريطاني، حسب تصريحات سابقة لدبلوماسيين غربيين لدى الأمم المتحدة، إلى هدنة فورية للقتال في مدينة “الحديدة” غربي اليمن، ومهلة أسبوعين لأطراف الصراع لرفع كل الحواجز أمام المساعدات الإنسانية.

لكن السفير الهولندي رفض في تصريحاته توضيح التعديلات المذكورة، أو تحديد الدول التي طالبت بها، وأوضح أن ممثلي الدول الأعضاء سيبدؤون، الثلاثاء، مناقشة تلك التعديلات، معربًا عن أمله في أن يتم طرح مشروع القرار للتصويت “في أقرب وقت ممكن”.

وأكد مندوب الكويت الدائم في مجلس الأمن، تحفظ بلاده على مشروع القرار، بسبب تضمنه دعوة لوقف الحرب وليس مطالبة ملزمة تنهي الصراع، بالإضافة إلى عدم إشارة القرار لقرار مجلس الأمن 2216 الذي يلزم الحوثيين بالانسحاب من مؤسسات الدولة.

<