عاجل: انهيارات سريعة للحوثيين في «الحديدة» وقوات «الشرعية» تتوغل الى عمق المدينة.. آخر المستجدات

واصلت قوات الجيش الوطني، اليوم الاحد 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2018م، تقدمها الميداني بمدينة الحديدة الساحلية (غربي اليمن)، متجاوزة منطقة كيلو 16 ووصلت إلى مدينة الصالح بعد معارك عنيفة مع ميلشيات الحوثي، حيث تحاول اقتحام المدينة من عدة محاور. 

ونقل موقع الجيش «سبتمبر نت»، عن مصادر ميدانية قولها ان «قوات الجيش أحكمت سيطرتها على دوار يمن موبيل، القريب من صوامع ومطاحن البحر الأحمر، كما استعادت السيطرة على كلية الهندسة، وخاضت معارك عنيفة على المدخل الجنوبي لمدينة الحديدة بعد عملية هجومية انطلقت من حي المنظر». 

وتواصل قوات الجيش خوض معارك ضارية في عدة محاور مع المليشيا الانقلابية وسط استمرار تقدمها الميداني وانهيارات كبيرة تشهدها صفوف الانقلابيين التي تتكبد عشرات القتلى والجرحى، بحسب موقع الجيش. 

ويأتي تقدم قوات الجيش ضمن العملية عسكرية أطلقتها الجمعة في جبهات الساحل الغربي بإسناد من التحالف العربي لاقتحام مدينة الحديدة من عدة محاور، بعد توقف دام عدة أشهر. 

وأعلنت قوات الجيش، مساء أمس السبت، سيطرتها على شارع الخمسين بمدينة الحديدة، وامتدت سيطرتها إلى الدوار الذي يفصل بين شارع الخمسين وخط كيلو 16 الاستراتيجي الذي يعتبر الشريان الرئيسي لمدينة الحديدة.

<