الاصلاح يتحدث عن وضع القيادي محمد قحطان ويعلق بشأن «التقارب مع الحوثي»

علق حزب الاصلاح اليمني ، السبت 27اكتوبر/تشرين الاول 2018م ، حول ما تردد عن تقارب بين الحزب وجماعة الحوثي الانقلابية.

وقال نائب رئيس إعلامية الحزب عدنان العديني إن مليشيا الحوثي تعتبر الاصلاح عدو وعلى رأس قائمة الأعداء منذ ظهورها وحتى الآن.

وتسائل القيادي الإصلاحي تعليقا على شائعات تقارب حزبه مع الانقلابين في منشور رصده مأرب برس على صفحته الشخصية في فيسبوك : «أترى هذه الخصوصية في الفجور في الخصومة سببها التقارب بين الإصلاح والحوثيين أو هو التباين الواضح حول مصير المجتمع اليمني في العيش الكريم والتمتع بكامل حريته!»

وضرب العديني مثالا لذلك في القيادي المختطف محمد قحطان ، الذي قال انه يدفع كلفة موقفه وموقف الحزب .. مشيرا الى تعامل الحوثيين بشكل مختلف مع قحطان واسرته.

نص المنشور/ 

كل الذين اختفوا في مختطفات الحوثي تسربت معلومات عنهم وهاهم يظهرون تباعا عدا قحطان الذي لا يعرف عنه شيئ .

يدفع قحطان كلفة موقفه وموقف حزبه التجمع اليمني للاصلاح المصنف من قبل جماعة الحوثي كعدو بل وعلى رأس قائمة الاعداء لها منذ ظهورها والى الان .

تخص جماعة الحوثي قحطان وعائلته بمعاملة تختلف عن معاملة اسر المختطفين الاخرين فحتى اليوم لا معلومات عنه ولا اتصال وكل مصيره مجهول وهي نفسها الخصوصية التي نالت حزبه دونا عن كل الاحزاب فاعلن عن حظره وصودرت مقراته واختطفت قياداته وناشطيه .

اترى هذه الخصوصية في الفجور في الخصومة سببها التقارب بين حزبه وجماعة الحوثي ام هو التباين الواضح حول مصير المجتمع اليمني وحقه في العيش الكريم والتمتع بكامل حريته ، انه الموقف الذي صعب على الكثير القيام به وبدلا من محاكاته راحوا يقللون من الموقف نفسه .

<