بدعم من السلطان "بن عفرار" تدشين مشروع السلة الغذائية للعائلات الأكثر تضررا في محافظة المهرة

وجه السلطان "عبدالله بن عيسى بن عفرار" رئيس المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى، بتقديم سلة غذائية متكاملة للعائلات الأكثر تضررا في المهرة شرقي اليمن. وقال مصدر إن السلطان "بن عفرار" أمر بتقديم السلل الغذائية للمتضررين في مديريات: ( الغيضة - حصوين - قشن - سيحوت - المسيلة - منعر )، لتخفيف المعاناة التي تعيشها الاسر المتضررة جراء الإعصار "لبان"، الذي ضرب المحافظة وخلف أضرارا هائلة بمساكن المواطنين الذين جرفت بيوتهم وأصبحوا لاجئين في أوطانهم. بدوره أكد "بن عفرار" السعي للتخفيف من معاناة المنكوبين في محافظة المهرة، بالامكانيات المتاحة وسوف تشكل لجان في المديريات لحصر الحالات الأكثر ضرراً وتقديم لهم المساعدة كسلة غذائية متكاملة. وكشف أنه هناك آليات تم استئجارها لاعادة فتح الطرقات في مناطق شحن رماه، وشحن حات الغيضة، وبعض الطرق الفرعية لتسهيل حركة المسافرين والمواطنين وتنقلاتهم بين ذويهم وتوصيل المعونات للمتضررين. وهذا يعد امتداداً للدعم السابق الذي يتضمن المكرمة التى تقدر بمائة مليون ريال يمني. وتعاني مئات العائلات في المهرة من التشرد والنزوح بعد أن ضرب الإعصار لبان مناطقهم، ودمرت منازلهم ما اضطرهم للنزوح وسط تجاهل وخذلان الحكومة الشرعية والتحالف لمعاناتهم.
<