السعودية تسعد اليمنيين بهذا القرار ..تفاصيل

ر السفير السعودي لدي اليمن محمد آل جابر في تغريدة علي حسابه في "تويتر"، مساء اليوم، اعتبر دعم السعودية والإمارات لصرف رواتب المعلمين في اليمن، يستهدف إعادة تفعيل دورهم في أداء رسالتهم التربوية والتعليمية العظيمة كجزء من مشروع إنقاذ اليمن من الجهل والفقر اللذين تسعي ميليشيا الانقلاب الحوثي لتكريسهما في أوساط الشعب اليمني. وأوضح السفير آل جابر، أن الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران تسعي لعرقلة مسيرة التعليم لجعل أطفال وشباب اليمن يعيشون في جهل وتخلف ليسهل لها تجنيدهم لخدمتها. واستدرك قائلا "ويأتي دعم المملكة والإمارات لرواتب المعلمين في اليمن لمساعدتهم في رسالتهم العظيمة كجزء من مشروع إنقاذ اليمن من الجهل والفقر والميليشيا واستعادة الحكمة اليمانية التي تسعى الميليشيا لمحاربتها". وكانت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة أعلنتا، أمس، عن تقديم مبلغ 70 مليون دولار مناصفة بين البلدين لدعم صرف رواتب 135000 معلما ومعلمة في اليمن وذلك بالتعاون مع الأمم المتحدة ومنظمة اليونسيف. الجدير بالذكر أن رواتب المعلمين توقف صرفها قبل اكثر من عامين مع بقية موظفي الدولة في مناطق سيطرة ميليشيا الانقلاب الحوثية والذين يزيد عددهم عن مليون و200 ألف موظف .
<