قيادة جماعة الحوثي تتلقى ضربة قوية في صعدة ( الاسماء)

ثلاثة من قيادات مليشيات الحوثي الأمنية والعسكرية البارزة، في إشتباكات مع قوات هادي والتحالف في جبهتي كتاف وباقم بمحافظة صعدة، شمال اليمن. وأكد مصدر ميداني أن القيادي في الجماعة المدعو “أبو جهاد” قتل مع عدد من مرافقيه، في قصف شنته مدفعية قوات هادي استهدف تجمعا لمسلحي الجماعة شمال غرب مديرية باقم، طبقاً لموقع وزارة الدفاع. وأوضح أن الاستهداف جاء عقب عملية رصد مكثفة لتحركات الجماعة في المديرية. في حين قالت مصادر عسكرية بمحافظة صعدة إن القيادي الأمني في الماعة المدعو محمد يحيى الغمير المكنى "أبو قاصف" قتل في جبهة كتاف. والصريع "الغمير" – وفقاً للمصادر - ينتمي لمنطقة مران بمحافظة صعدة، ويعد أحد القيادات الأمنية البارزة فيما يعرف بـ"الأمن الوقائي" لجماعة الحوثي. وأضافت أن "الغمير" من أقارب القيادي أبو أحمد الغمير المعين من قبل الجماعة نائب رئيس جهاز المخابرات والذي تولى منصب أمنيات القصر الرئاسي بعد اجتياح صنعاء في سبتمبر 2014م. كما قتل القيادي الميداني الحوثي "حاتم الحماس" مع عدد من عناصر المليشيا في جبهة باقم محافظة صعدة. وقال مصدر عسكري إن "الحماس" قتل في العمليات العسكرية الواسعة التي تقوم بها قوات هادي و التحالف في محيط مركز مديرية باقم لتضييق الخناق على جماعة الحوثي استعداداً لاقتحامه. مشيراً إلى أن الحماس من قيادات الصف الثاني الميدانية في الجماعة.
<