وزير في الشرعية يفتح النار على «مليشيات طارق وعيدروس» ويحذر من «صفقة» تدمر اليمن

استبق وزير في الحكومة اليمنية ، المعترف بها دوليا ، اجراءات وتغييرات مرتقبة ستطرأ على التشكيل الحكومي الحالي ، بالمطالبة بالغاء كيانات سياسية وعسكرية تدعمها الامارات.

ودعا وزير النقل صالح الجبواني، إلى الغاء التشكيلات العسكرية والامنية التابعة لما يسمى بـ"المجلس الانتقالي"،وكذا قوات طارق، نجل شقيق الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وقال صالح الجبواني في تغريدة على حسابه بتويتر، إن الحكومة ستظل غطاء لتفتيت وتدمير البلاد الذي تقوم به هذه الأحزمة والنخب ومن يقف خلفها ويمولها.

 واضاف، "أي صفقة لتعديل أو تغيير الحكومة لا تتضمن إلغاء ما يسمى بالإنتقالي ودمج مليشياته المسماة بالأحزمة الأمنية والنخب العسكرية في قوام الجيش الوطني ووزارة الداخلية، وكذلك مليشيات طارق صالح فأن الحكومة ستظل غطاء لتفتيت وتدمير البلاد".

وكانت تقارير صحفية تحدثت حول ان من اولى مهام رئيس الوزراء الجديد اجراء تغييرات كبيرة داخل الحكومة ، ومن ذلك تقليص عدد الوزارات.

<