أنباء عن مقتل عبدالخالق الحوثي وحقيقة سيطرة الجيش على جولة كيلوا 16

قالت مصادر مؤتمرية ان عبدالخالق الحوثي قائد جبهة الحوثيين في الحديدة قتل في المعارك التي تشنها قوات الجيش لإستعادة الحديدة من سيطرة تلك الجماعة . وقال مصدر مؤتمري انه حصل على معلومات وصفها بالموثوقة تؤكد ان عبدالخالق الحوثي قائد جبهة الحديدة والمسئول عن غرفة عملياتها والمطلوب رقم 6 في قائمة التحالف العربي لقي مصرعه بالاضافة الى علي الرزامي مسئول جبهة صعدة والمطلوب رقم 34 وان جماعة الحوثي تتكتم على مصرع الرجلين. وأكدت مصادر اخرى في العاصمة صنعاء ان قيادات كبيرة من الحوثيين هرعت الى مستشفي وتم واغلاق جميع مداخل المستشفي واستبدال حراسته بأطقم تابعة للحوثيين. وقد سبق وتحدثت انباء عن مصرع عبدالخالق الحوثي الذي تأكد فيما بعد عدم صحة تلك الانباء . وميدانيا ظهر عضو المكتب السياسي للحوثيين محمد البخيتي في تسجيل جديد نشره في صفحته من منطقة جولة السفينة بكيلوا 16 وهو الخط الرابط بين العاصمة صنعاء ومدينة الحديدة نافيا بذلك الانباء التي تؤكد سيطرة الجيش الوطني على تلك المنطقة الحيوية بما يمكن الجيش من قطع الامدادات نهائيا عن جماعة الحوثي المتحصنيين في احياء ومزارع مدينة الحديدة. وأكد البخيتي ان قوات الجيش الوطني الذي وصفهم بالمرتزقة تمكنوا من السيطرة على كيلوا 16 الان مسلحي الحوثي تمكنوا من شن هجمات واستعادة المنطقة فيما سقط عدد من القتلى من الطرفين . و أكدت مصادر في مدينة الحديدة إن قوات الجيش الوطني باتت تسيطر على المنطقة من كيلوا 7 حتى كيلوا 14 بشكل مؤكد وان المعارك تسمع صداها في داخل مدينة الحديدة بين الحين والاخر كما تم السيطرة من قبل الجيش الوطني على جامعة الحديدة.
نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص