«قوات الشرعية» تعلن «كسر قفل البيضاء» وتتوعد بـ«ترتيبات جديدة» ومعارك عنيفة تحصد نحو 30 حوثيا

حقق الجيش الوطني، الاحد 19 أغسطس/آب 2018م، تقدماً ميدانياً في مديرية «الملاجم» بمحافظة البيضاء (وسط البلاد)، في ظل انهيار وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي الانقلابية.

مصدر عسكري قال لـ«مأرب برس»، أن «قوات الجيش الوطني تمكنت بعد معارك عنيفة من تحرير عدد من المواقع، واصبحت تسيطر ناريا على «مفرق البياض»، مؤكدا استعادة سبعة أطقم كانت بحوزة المليشيا، بالإضافة إلى كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

وأشار المصدر الى ان «نحو 30 عنصراً من مليشيا الحوثي الإنقلابية لقو مصرعهم خلال المعارك المتواصلة منذ أمس، إضافة إلى سقوط عشرات الجرحى، فيما دمّر طيران التحالف العربي ثلاثة أطقم كانت تحمل تعزيزات للمليشيا».

بدوره، أكد القائد العسكري في الجيش الوطني، اللواء مفرح بحيبح، أن «قُفل محافظة البيضاء، والذي كان يتمثل في عقبة القنذع وجبهة الملاجم قد كُسر».

وفي حوار مع موقع الجيش «سبتمبر نت» أشار «بحيبح» إلى أن «قوات الجيش الوطني تواصل التقدم باتجاه مفرق عفار الاستراتيجي»، متوعدا مليشيا الحوثي بـ«تطورات وترتيبات جديدة بعد عيد الأضحى المبارك».

<