وزير مؤتمري بارز يفلت من قبضة الحوثيين ويصل هذه المحافظة

مكن القيادي البارز محسن النقيب عضو اللجنة العامة بالمؤتمر الشعبي العام ووزير التعليم الفني والتدريب المهني في حكومة المليشيات الانقلابية غير المعترف بها، من الهروب من صنعاء والوصول إلى مسقط رأسه في مديرية يافع بمحافظة لحج، حيث فرضت المليشيات حصارا على جميع أعضاء المؤتمر بعد مقتل مؤسسه الرئيس السابق على عبدالله صالح.
 
وكانت مليشيات الحوثي الانقلابية، قد اختطفت الخميس، قيادي في حزب المؤتمر الشعبي وأحد مشائخ محافظة المحويت عقب رفضه الانصياع لأوامرها وتحشيد مقاتلين.
 
وقالت مصادر محلية "إن الميليشيات الانقلابية أقدمت على اعتقال، القيادي المؤتمري البارز الشيخ عمار خميس أحد كبار مشائخ المحويت، بعد رفضه التحشيد لجبهات الحوثيين بمحافظة الحديدة".
 
المصادر أوضحت أن الميليشيا اتهمت الشيخ عمار خميس بالتواصل مع العميد طارق صالح بعد أن رفض التجاوب مع مطالبهم بحشد مقاتلين إلى الساحل الغربي.
 
وأضافت المصادر "أن مسلحين قبليين من أبناء منطقته اعتلوا رؤوس الجبال وهددوا بانتفاضة مسلحة في وجه المليشيات في حال استمر اختطاف الشيخ خميس".

<