هجوم خاطف للتحالف يحصد 43 عنصرا من ميليشيات الحوثي بالحديدة

أكدت مصادر محلية ، اليوم الجمعة، مقتل 43 عنصرا من ميليشيات الحوثي الموالية لإيران في غارات للتحالف العربي ومواجهات مع الجيش الوطني والمقاومة المشتركة في الساحل الغربي.

وأضافت مصادر عسكرية أن القوات المشتركة طهرت مواقع كانت ميليشيات الحوثي تتحصن فيها، بعد هجوم خاطف ومباغت ضد الميليشيات التي كانت تستعد للتسلل من بين المزارع، وقطع الخط على ألوية العمالقة في الجبهة المتقدمة داخل مدينة الحديدة، ما أوقع في صفوفهم قتلى وجرحى.

وفي سياق اخر قال المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد تركي المالكي، إن الخيارات العسكرية لقوات التحالف بشأن الحديدة كثيرة ومن بينها عملية عسكرية خاطفة.

 

وأضاف المالكي في مؤتمر صحفي، تابعه "المشهد اليمني"، اليوم الجمعة، أن أي تنازل أو اقتراح من ميلشيات الحوثي يجب أن يتم عبر المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث.

 

وأكد المالكي أن وتيرة العمليات العسكرية في صعدة تسير بشكل سريع، وحققت تقدما ومكاسب كثيرة على الأرض.

 

وأشار إلى أن الحل السياسي الدبلوماسي هو دائما الأمثل للشعب اليمني، وأن التحالف العربي يواصل العمل لإعادة الشرعية اليمنية.

<