دولة عربية جديدة تعثر على ترسانة أسلحة داخل حدودها

مكنت قوات الجيش الجزائري من كشف ترسانة من الأسلحة على الشريط الحدودي ببرج باجي مختار، امس الجمعة وجاء في بيان لوزارة الدفاع الجزائرية اليوم “في إطار حماية الحدود وبفضل استغلال المعلومات، كشفت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي إثر عملية بحث وتفتيش على الشريط الحدودي ببرج باجي مختار بإقليم الناحية العسكرية السادسة مخبأ للأسلحة والذخيرة يحتوي على قاذفين صاروخيين من نوع RPG-7؛ ورشاش ثقيل من نوع PKT؛ وبندقية رشاشة من نوع FMPK؛ و3 مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف. كما يحتوي على 6 بنادق نصف آلية من نوع سيمونوف؛ و3 بنادق تكرارية؛ وقذيفتين صاروخيتينRPG-7؛ وحُشوتين خاصتين بالقاذف الصاروخيRPG-7؛ وقنبلتين يدويتين؛ و7 مخازن ذخيرة خاصة بالمسدس الرشاش من نوع كلاشنيكوف؛ وسلسلة ذخيرة؛ بالإضافة إلى كمية معتبرة من الذخيرة تقدر بـ1437 طلقة من مختلف العيارات”. كما دمرت وحدة عسكرية للجيش الوطني الشعبي الجزائري، الخميس، ستة مخابئ للإرهابيين، بولاية البويرة. وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني، أنه “في إطار مكافحة الإرهاب وإثر عملية بحث وتمشيط، كشفت ودمرت وحدة عسكرية للجيش الوطني الشعبي، يوم 31 ماي 2018 بالبويرة، ستة مخابئ للإرهابيين”. وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة، ضبطت وحدات عسكرية للجيش الوطني الشعبي بكل من جانت وعين قزام، 6.8 طن من المواد الغذائية، فيما أحبطت مفارز أخرى وعناصر حرس الحدود محاولات تهريب 11670 لترا من الوقود بكل من تبسة، الطارف وسوق أهراس.

<