هكذا علّق المفكر الكويتي عبدالله النفيسي على تطورات الساحل الغربي وانهيار الحوثيين

علّق المفكر الكويتي الدكتور عبد الله النفيسي على التطورات الجارية في اليمن.

وقال، في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” رصدها موقع “بوابتي”: “أخبار الساحل الغربي في اليمن حلوة وتبشر بالخير. الحوثيون ينهارون، ويفروّن من محافظة الحديدة، وينهبون المدينة وميناءها قبيل الفرار، وقادتهم يعترفون بالهزيمة، وعبدالملك الحوثي يتوسل أتباعه عدم الفرار، لكن دون جدوى”.

وتشهد “الحديدة” احتداما في وتيرة المعارك بين القوات الموالية للشرعية، المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية، وبين ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وتفيد المؤشرات على الأرض بتقدم  كبير لقوات الشرعية، وهو ما اعترف به زعيم الحوثيين، عبدالملك الحوثي، يوم الأحد الماضي، لتصبح السيطرة عليها مسألة وقت.

ويكاد العديد من الخبراء والمراقبين يجمعون على أن معركة الحديدة تعد واحدة من أهم المعارك للقوات الشرعية، لما تمثله من أهمية استراتيجية تتيح لها انتزاع الميناء الذي يدر للحوثيين إيرادات مالية ضخمة، وهو ثاني أكبر الموانئ اليمنية، كما يقطع آخر اتصال لهم مع البحر.

<