ورد الان: محافظ الحديدة ينقل البشرى المنتظرة ويؤكد بدء انتفاضة عارمة بالمحافظة

رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، الانتصارات الميدانية التي تحققها قوات الجيش الوطني، ومعهم المقاومة الشعبية مسنودين بقوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومساهمة فاعلة من دولة الإمارات العربية المتحدة في مواجهة الميليشيا الحوثية الإيرانية على امتداد الساحل الغربي ومديريات محافظة الحديدة. جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه رئيس الوزراء بمحافظ محافظة الحديدة، الحسن طاهر، واطلع من خلاله على سير المعارك في مختلف جبهات الساحل الغربي ومديريات المحافظة والانتصارات التي يجترحها الجيش الوطني والمقاومة وتقدمها الميداني الهادف لتحرير محافظة الحديدة من قبضة المليشيا الحوثية المدعومة من إيران. وثمن رئيس الوزراء البطولات والتضحيات الجسام التي صدرها أبطال الجيش الوطني والمقاومة في سبيل تحرير واستعادة جميع مناطق ومديريات وقرى محافظة الحديدة إلى حضن الجمهورية والدولة. مؤكدا أن الحكومة ستقوم بكامل مسؤولياتها في تأمين المديريات المحررة وتوفير الخدمات وصرف المرتبات وفقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية. وقال رئيس الوزراء "إن محافظة الحديدة وهي إذ تنتفض اليوم في وجه كهنوت العصر، باتت على موعد قريب للعودة إلى حضن الوطن، وحضن الدولة والجمهورية وستتبعها تعز وصنعاء وإب والمحويت وصعدة وكافة محافظات وطننا الغالي وسنحرر كل شبر من قبضة المليشيا الكهنوتية الايرانية التي عاثت في الأرض فسادا". ودعا رئيس الوزراء أبناء وأهالي محافظة الحديدة إلى رص الصفوف والتكاتف لمواجهة مشروع الأئمة والحفاظ على الجمهورية في مواجهة الميليشيا الحوثية التي تفقد قواها كل يوم بعد أن ذاق شعبنا مرارة شرها وبطشها وحاصرته في قوته ومسكنه وأبسط حقوقه. وقال الدكتور بن دغر، بتحرير ميناء الحديدة، سنتمكن من تأمين الملاحة الدولية وحفظ الأمن في المياه الدولية، داعيا أبناء الحديدة للحفاظ على الممتلكات العامة وعدم السماح للمليشيا الحوثية بنهبا، قائلا: لقد مرت معظم البلاد بظروف صعبة جراء تدمير المليشيا للبنية التحتية والمباني ونهبهم للممتلكات العامة والخاصة حتى تمكنا بفضل من الله والجيش الوطني والمقاومة الشعبية والتحالف العربي، من تحرير 85‎%‎ واليوم نقف على أعتاب نصر جديد باستعادة الحديدة. لافتا إلى أن الانتصار الكبير سيتحقق باستعادة العاصمة صنعاء وتأسيس الدولة الاتحادية التي تضمن تقاسما عادلا للثروة والسلطة. بدوره قدم محافظ الحديدة شرحا مفصلا عن سير المعارك في مختلف جبهات القتال، والتقدم الميداني الذي تحققه قوات الجيش الوطني والمقاومة بإسناد وتنسيق من قوات التحالف العربي.. معبرا عن شكره لفخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، مجدداً العهد على مواصلة الجهود حتى استعادة المحافظة وتخليصها من قبضة المليشيا الإمامية.
<