ناطق الجيش يعلن انكشاف الاسرار العسكرية للحوثيين ويحدد موعد تحرير الحديدة بالكامل

ال المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني العميد عبده عبد الله مجلي إن الجيش يتقدم في الخط الساحلي بخطوات متسارعة للوصول إلى الحديدة، أن تحرير مدينة الحديدة قد يتم خلال أيام. واعتبر مجلي في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، أن انتصارات الجيش في معسكر الزرانيق، وتقدمه في المناطق المنبسطة والساحلية، تؤكد أن قوات الشرعية تسير وفق الخطة التي وضعت لتحرير الحديدة، خاصة أن تقدما كبيرا تحقق على الشريط الساحلي باتجاه مديرية التحيتة، وصولا إلى مديرية الدريهمي، وهي المديرية المتاخمة للحديدة. وقال إن هذا الانهيار تسبب في القبض على عدد كبير من مقاتلي الميليشيات الحوثية خلال الأيام الماضية، وتجري الاستفادة من هؤلاء المقبوض عليهم في معرفة كثير من الأسرار العسكرية والتكتيكات التي كانت تستخدمها الميليشيات. وأوضح أن الحوثيين استخدموا المدينة منطلقا لعمليات التهريب وتهديد الملاحة الدولية واستهداف السفن التجارية، وكان لزاما على الجيش أن يسارع في خطواته العسكرية لتحرير المدينة. واستطرد المتحدث العسكري بأن الميليشيات الحوثية هربت أسلحة كثيرة من العاصمة صنعاء إلى صعدة، وأيضا من المناطق التي يتقدم فيها الجيش الوطني، مشيرا إلى أن طيران التحالف العربي يتعامل مع هذه التحركات، ويستهدف مخازن أسلحة المتمردين. وأوضح مجلي أنه مع التقدم الكبير لقوات الجيش، حدث فرار جماعي لمقاتلي الميليشيات في جبهات القتال، وانهيار في السيطرة القتالية.

<