ضربة جديدة وقاصمة للحوثيين.. القيادي الحوثي الذي قتل «صالح» واقتحم معسكر «القشيبي».. هكذا كان مصيره اليوم..! (صوره)

القيادي الحوثي الذي كلف بقتل الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، مصرعه امس الاحد، في جبهة الساحل الغربي. وقد اعترفت ميليشيا التمرد الحوثي المدعوم من قبل إيران بمصرع نجل شقيق طارق الشامي القيادي المؤتمري الموالي للحوثي.. وقال محمد طارق الشامي في منشور على حائطه بالفيسبوك اهنئ ابن العم يحيى عبدالجبار الشامي بالشهادة، حد قوله. وقالت مصادر ميدانية إن القيادي الحوثي يحي عبدالجبار الشامي الذي قاد مطلع ديسمبر الماضي هجوما مسلحا على منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في صنعاء ويعتقد انه واحد من ? اشخاص قتلوا صالح لاحقا، لقي مصرعه امس. ووفقا للمصادر فإن القيادي الشامي كان قائد كتيبة العباس في لواء الحسين، وكلف باقتحام معسكر القشيبي واقتحام الفرقة الاولى مدرع بصنعاء خلال السنوات الماضية
<