مغايرة لما أعلنه والده.. رواية جديدة لوفاة حفيد علي عبدالله صالح في سلطنة عمان

أزاحت تقارير صحفية الستار عن رواية جديدة لوفاة كنعان يحيى محمد عبدالله صالح، حفيد الرئيسالسابق، علي عبدالله صالح. وتحدثت الرواية الجديدة عن أن نجل قائد قوات الأمن المركزي الأسبق، وحفيد الرئيس الراحل علي صالح، توفي يوم الثلاثاء، في حادث مروري بسلطنة عمان، غير الرواية التي كشف عنها والده. إلا أن الرواية نفسها لم تكشف عن أي تفاصيل أخرى عن الحادث، وإذا ما كان حادثًا عرضيًّا أم اغتيالًا مُدبّرًا، خصوصًا أنه كان مقربًا من عمه علي عبدالله صالح، والذي لم يفارقه حتى مقتله، ليغادر بعدها إلى السلطنة مع عدد من أفراد أسرته في ديسمبر 2017. إلى ذلك، شيع العشرات أمس الخميس، جثمان كنعان يحيى محمد عبدالله صالح، بالعاصمة العمانية مسقط. وحضر العشرات من القيادات اليمنية بينهم والد كنعان يحيى محمد صالح. يشار إلى أن كنعان، أحد مواليد عام 1988، وتخرّج في الأكاديمية العسكرية العمانية، في شهر يناير الماضي.

<