انقطعت اخباره منذ اختطافه ولم تعلم اسرته الا بنبأ وفاته» - تفاصيل مؤلمة من قصة قيادي اصلاحي توفي تحت التعذيب

قيادي إصلاحي، يوم امس الأربعاء، (9 مايو 2018)، تحت التعذيب، بعد اختطافه قبل أكثر من ثلاث سنوات. وقالت مصادر حقوقية لموقع "مأرب برس"، أن القيادي في حزب التجمع اليمني للاصلاح بمحافظة تعز (وسط اليمن)، صادق قايد فرحان الحيدري، توفي تحت التعذيب، مساء أمس الثلاثاء، بعد نقله الى إحدى مستشفيات مدينة ذمار. وذكرت المصادر « ان الحيدري تعرض لنزيف حاد في الدماغ، إثر التعذيب الذي تعرض له في سجون المليشيا منذ اختطافه واخفاؤه قسريا، قبل أكثر من ثلاث سنوات في تعز وتم نقله الى ذمار» . واختطفت مليشيات الحوثي القيادي، الحيدري، (أبّ لــ 4 بنات وولد) قبل ثلاث سنوات، من منزله بتعز، واخفته قسريا، ولم تعلم أسرته بمكان اختطافه، حتى اّبلغت بوفاته صباح يوم الاربعاء.
<