شركة واي توضح حقيقة حجز أموالها من قبل النيابة العامة

شركة واي

شركة واي

سخر مصدر مسؤول في شركة واي للإتصالات رابع مشغل لخدمة الهاتف النقال في اليمن مما أوردته بعض المواقع الاخبارية عن حجز أموالها من قبل النيابة العامة.

موضحاً أن هناك جهات - لم يسمها - تستمر في شن حملات تشويه ضد شركة واي للاتصالات بهدف  الأضرار بالشركة وبموظفيها من خلال نشر وثائق مزيفة وإدعاءات باطلة لا أساس لها من الصحة. 

وقال المصدر أن من يقف وراء تلك الحملات يرفض أن يوضح للرأي العام الحقيقة رغم أن كافة المشاكل هي أمور  داخلية تخص الشركة وحدها شأنها شأن أي شركة تمر بظروف صعبة في ظل الظروف الأستثنائية التي تعيشها البلاد ودخول عامها الرابع على التوالي مسببة خسائر مالية جسيمة أثرت على الأقتصاد اليمني وكافة القطاعات التجارية دون استثناء.

واوضح المصدر ان الوثائق المتداولة في بعض المواقع الاخبارية قديمة ونشرها في هذا التوقيت يهدف لاثارة البلبلة وتشويه سمعة الشركة والاقتصاد الوطني بشكل عام.

وطلب المصدر في تصريحه الجهات الأعلامية والمواقع الإلكترونية من تحري المصداقية في النشر والتأكد من صحة الأخبار المنشورة بمهنية ومصداقية بعيداً عن محاولات التضليل والتدليس الذي يمارسه البعض بهدف تدمير الإقتصاد اليمني . 

وأكد المصدر أن الشركة لم تتأخر في يوم عن نشر الحقيقة من خلال تواصل الإعلاميين والصحافيين ذوي الخبرة والمهنية مع مسؤولها الأعلامي .

<