أكاديمي كبير في جامعة صنعاء يبعث رسالة اعتذار مأساوية لطلابه عن التدريس ويسرد الأسباب ( نص الرسالة)

اعتذر أستاذ أكاديمي في جامعة صنعاء عن الحضور للتدريس بسبب المعاناة الاقتصادية الجائحة التي يعيشها الموظفون في العاصمة صنعاء نتيجة انقطاع المرتبات منذ أكثر من عام ونصف.

ونشر الدكتور عبدالله معمر الحكيمي رسالة اعتذار إلى طلابه في الجامعة عن حضور المحاضرة مؤكدا أنها تكلفه وقتا كبيرا وخسارة مالية في الوقت الذي تعيش أسرته بلا راتب أو مصاريف يومية بسبب توقف المرتبات .

وقال الحكيمي في الرسالة " نعتذر من ابنائنا الطلاب عن حضور المحاضرات فالمحاضرة تكلفنا مقدار سنة من الصحة. صحيان في الصباح وخروج من البيت بدون افطار او شرب. خلاف مع سائق الباص حول اجرة المشوار 50, 70, 100 . القاء محاضرات في بطن خاوية ودون امل في الحصول على اي اجر. وعودة الى البيت دون امل في تناول وجبة غداء اكثر من قطعة خبز وماء.

وأضاف الحكيمي وهو يسرد الاعتذار " لليوم الرابع على التوالي منزلي بدون غاز . غدا نحول البلكونة الى مطبخ اليوم احضرت ثلاث حجار مناسبة لتكون صعد للطبخ . وغدا نخرج انا والعيال وامهم نجمع الحطب.

ويعيش المواطنون والموظفون في صنعاء أوضاعا صعبة بعد انقطاع المرتبات خصوصا قطاع التدريس وجامعة صنعاء التي وجه رئيس الوزراء قبل أكثر من عام بصرف مرتباتهم إلا أن التوجيه لم يتعدى حبرا على ورق.

<