لتجنب الكرش.. ابتعد عن هذه الأطعمة

بروز البطن أو «الكرش» مشكلة تمنع أصحابها من التمتع بقوام ممشوق ومتناسق، ما يسبب تشوهًا في شكل الجسم.. وبدلًا من محاولة علاجها يكون من الأفضل تجنبها عن طريق تجنب أسبابها من البداية.
يقول الدكتور أحمد دياب، استشاري علاج السمنة والتغذية العلاجية، إن تراكم الدهون في منطقة البطن يرتبط في الغالب بالاستعداد الوراثي للشخص، فضلًا عن أن ضعف عضلات البطن يجعله أكثر قابلية لحدوث سمنة فيه أكثر من أي منطقة أخرى بالجسم.

ويوضح استشاري علاج السمنة والتغذية العلاجية أن هناك عادات غذائية خاطئة تُزيد من احتمالية ظهور مشكلة بروز البطن أو «الكرش»، خاصة في حالة وجود العاملين السابقين، والتي تتمثل في الإفراط في تناول أطعمة ومشروبات بعينها، منها:

النشويات

الإفراط في تناول النشويات، كالأرز والمكرونة والخبز، يؤدي إلى تراكم الدهون في منطقة البطن، لأن السعرات الحرارية العالية يخزنها الجسم في منطقة معينة، فيمكن أن يخزنها لدى شخص في منطقة الأرداف مثلًا، ولدى آخر في منطقة البطن إذا كان لديه استعداد وراثي للإصابة «بالكرش».

المشروبات الغازية

تحتوي على سعرات حرارية عالية تؤدي إلى زيادة الوزن في حالة الإفراط فيها، فضلًا عن أن بعضها يسبب احتباس السوائل في الجسم، وتتراكم كمية كبيرة من هذه السوائل في منطقة البطن، ويؤكد «دياب» أن الإفراط في تناول المشروبات الغازية يؤدي مباشرة إلى بروز البطن أو الكرش، أي سواء كان لدى الشخص استعداد وراثي أو لم يكن.

المواد الحافظة والأطعمة السريعة

المشروبات والمأكولات التي تحتوي على مواد حافظة، كنترات الصوديوم، تسبب سمنة البطن أيضًا، موضحَا أن ذلك يتم بشكل مباشر ولا يرتبط بالاستعداد الوراثي.

المقرمشات

الإكثار منها يسبب سمنة مباشرة في منطقة البطن، لاحتوائها على مواد حافظة ومكسبات طعم، وهي مواد صناعية غير صحية، لذلك ينصح «دياب» بعدم الإسراف في تناولها.

الحلويات

تناول الحلويات بكثرة يؤدي إلى سمنة البطن، لكن تناولها بعد الغذاء مباشرة يزيد من احتمالية الإصابة بسمنة البطن أو «الكرش» 3 أضعاف عن تناولها في أي وقت آخر أو بعد مرور 5 ساعات مثلًا على تناول الوجبة.

ويفسر «دياب» سبب ذلك بأن الجسم بعد تناول وجبة الغذاء يحصل على السعرات الحرارية التي يحتاجها، وتناول الحلويات بعد الأكل مباشرة يعني وجود سعرات حرارية زائدة، وبالتالي يخزن الجسم هذه السعرات في منطقة مجاورة للبنكرياس لمحاولة حرقها فيما بعد، الأمر الذي يسبب تراكم الدهون في منطقة البطن تحديدًا.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص