شاهد : طفل حوثي يقع أسيرا بيد قوات الجيش للمرة الثانية بعد أسبوع واحد فقط من إطلاق سراحه (فيديو)

وقع طفل حوثي أسيرا بيد قوات الجيش الوطني للمرة الثانية بعد أسبوع واحد فقط من إطلاق سراحه .

وقال مصدر بقوات الجيش اليمني في محور بيحان في تصريح لـ " المشهد اليمني " أن الطفل الحوثي محمد محسن عبدالله البراره وقع أسيرا بيد قوات الجيش في مديرية ناطع بمحافظة البيضاء بعد أسبوع واحد فقط من إطلاق قوات الجيش سراحه من أحد السجون في مأرب بعد أسره في مديرية نهم ) شرق العاصمة صنعاء .

وأكد المصدر " أن قوات الجيش تفاجأت بأسر الطفل الحوثي محمد محسن البراره من محافظة ذمار بعد أيام من ظهور في مقطع بثه إعلام الجيش الوطني والطفل الحوثي يبكي أمام الكاميرا ويؤكد أنه يتيم وغرر به الحوثيون .

وكان الطفل الحوثي قد تعهد لعد العودة مرة أخرى إلى جبهات القتال مع مليشيات الحوثي وتم التواصل مع والدته حسب المصدر .

وأضاف المصدر " أن الحوثيين يعملون على استخدام كافة الوسائل من الأسحار والطلاسم للتغرير على الأطفال وصغار السن للبقاء في جبهات القتال .

ويظهر في المقطع الأول الطفل الحوثي محمد محسن البراره قبل حوالي شهر بيد قوات الجيش في مأرب بعد أسره في مديرية نهم كما يظهر في المقطع الثاني وقوعه أسيرا بيد قوات الجيش يوم أمس الأول في مديرية ناطع بمحافظة البيضاء.

 

<