رسالة بخط علي عبدالله صالح تكشف سر مقتله

نشر الصحفي اليمني، سام الغباري، وعضو المؤتمر الشعبي العام، رسالة، اليوم الأربعاء، قال إن علي عبدالله صالح كتبها بخط يمينه، قبل مقتله، وتضمنت وصية لأولاده وللشعب اليمني بعدم الاستسلام للحوثيين الذين وصفهم بالخونة.

وكشف صالح في الرسالة المنسوبة إليه سر مقتله من قبل حلفائه الحوثيين السابقين، حين أشار إليهم بقوله: “أفي هذه اللحظات لا أرى نفسي إلا بين الكثير من الخونة، الذين باعوا اليمن بثمن بخس، تحيتي إليكم أيها الشعب اليمني العظيم، نلتقي في الفردوس الأعلى”.

وعلّق الغباري على الوثيقة بقوله: “الرسالة الأخيرة للرئيس السابق المغدور به الشهيد علي عبدالله صالح لكل أبناء الشعب اليمني، إنه يتحدث عن خيانات الذين وثق بهم من الهاشميين المستترين الذين تماهوا داخل المؤتمر الشعبي العام، وفي كل مؤسسات الدولة”.

ودعا الغباري إلى تنفيذ وصية الرئيس الراحل صالح  قائلًا: “لتكن دماؤه تطهيرًا له وتطهيرًا لليمن من ميليشيا إيران”.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص