مواطنون يطردون خطيب حوثي بجامع "الخربة" في صنعاء .. ويجردون مرافقيه أسلحتهم

لمرة الأولى منذ تم فرضه عليهم قبل عامين تقريبا، قام أبناء مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء ظهر اليوم الجمعة ،برمي خطيب جامع “الخربة” بالمديرية بالأحذية  وطردوه  من الجامع.
وذكر الشاب محمد غليس، أنه ونتيجة لتمادي الخطيب الحوثي  (أبو عبدالله)في فرض شعار الصرخة وهتافات طائفية قبل وأثناء  وبعد خطبتي الجمعة أسبوعيا” ،ثار وبقية ابناء مديرية بني حشيش عليه اليوم ولقنوه درسا” لن ينساه ولا تنساه جماعته -بحسب قوله -.
 
وقال غليس موضحا” ما جرى :”أول ما طلع الخطيب الحوثي منبر جامع″ الخربة” أمرنا بترديد شعار الصرخة كما يفعل كل جمعة، فصرخ شاب في الجامع باللعن عليه وعلى جماعته الكهنوتية ثم تلى قول الله تعالى ” في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر أسمه” وعاد للعنه  بعد أن تحرك نحو أسفل الجامع وأخذ حذائه من على رف خشبي هناك، وتقدم به ورماه بفردتيه، فهب بعده كافة المصلين وفعلوا كما فعل الشاب غليس،بعد أن جردوا مرفقيه أسلحتها وطردوهما من الجامع، والحقوا الخطيب الحوثي بعدهما مطرودا” مدحورا” ومضروبا” بالأحذية.

<