مسلحون يقطعون الطريق الرئيسي بين لحج وتعز لمنع وصول الغاز ويفرضون جبايات

قطع مسلحون الطريق الرئيسي بين محافظتي تعز ولحج مساء اليوم الخميس، مما تسبب في تعطيل حركة المسافرين، وذلك لمنع وتأخير وصول الغاز إلى تعز من قبل مافيا الفساد والمتضررين من تخفيض أسعاره.
 
وقال مصدر محلي لـ"الموقع بوست" إن مسلحين قطعوا الطريق في منطقة معبق بالقرب من مبني مديرية المقاطرة الواقعة بين محافظتي تعز ولحج، مشيراً إلى أن السيارات والشاحنات متوقفة في السائلة، لافتا إلى أن حالة المسافرين إلى عدن وخاصة العوائل في وضع سيء جدا.
 
وأضاف المصدر أن المسلحين قطعوا الطريق للمطالبة بعمل مكتب نقل هناك، وأن الذي يتبنى ويشرف على قطع الطريق شخص يدعى فتاح العطيري، وسط تجاهل كبير من قبل السلطة المحلية وقيادات المقاومة الشعبية.
 
وأشار المصدر إلى أن الهدف من قطع المسلحين للطريق هو لمنع وتأخير وصول الغاز إلى تعز من قبل مافيا الفساد والمتضررين من تخفيض أسعاره.
 
وكان المهندس في شركة النفط ناظم العقلاني قد كتب منشورا على صفحته بموقع فيسبوك قال فيه إن "سعر اسطوانة الغاز لن يدوم كما حددناه 2500 ريال وذلك بسبب الجبايات والتحصيل في النقاط الرابطة بين محافظتي تعز ولحج".
 
وأضاف العقلاني أن النقاط في محافظة لحج تطلب على كل اسطوانة غاز مئة ريال، مشيراً إلى نقطة في منطقة الحرمين بالضباب تابعة لأفراد الشرطة العسكرية فرضت رسوم ألف ريال، بينما نقطة تابعة للمقاومة الشعبية في الضباب فرضت 500 ريال.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص