المؤتمر يعزي الملك سلمان باستشهاد كوكبة من الضباط السعوديين في مأرب

nbsp;بعث حزب المؤتمر الشعبي العام المؤيد للشرعية ببرقية عزاء ومواساة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية عبر فيها عن خالص تعازي حزب المؤتمر وصادق مواساته في استشهاد عدد من منتسبي القوات المسلحة السعودية اثناء قيامهم بواجبهم في دعم الشرعية واعادة الامل للشعب اليمني  والقضاء على الفئة الظالمة المتمثلة بعصابات الحوثي المارقه وحلفيهم صالح ومليشياته الإجرامية .
نص برقية العزاء :
 
 وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ(170)
صدق الله العظيم
 
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
 صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف  بن عبدالعزيز ولي العهد وزير الداخلية
صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد وزير الدفاع
حفظكم الله جميعا
ببالغ الحزن والاسئ تلقينا في المؤتمر الشعبي العام المؤيد للشرعية نباء سقوط الطائرة العمودية بلاك هوك في مارب اثناء قيامهم بواجبهم في دعم الشرعية واعادة الامل للشعب اليمني  والقضاء على الفئة الظالمة المتمثلة بعصابات الحوثي المارقه وحلفيهم صالح ومليشياته الاجرامية واستشهاد عدد من الضباط وضباط الصف في هذا الحادث الاليم ومن هنا وباسم المؤتمر الشعبي العام المؤيد للشرعية نرفع خالص  التعازي  لكم وعبركم لأسر الضحايا والى الشعب السعودي كافة وحكومته الرشيدة
  
لقد وقفت المملكة العربية السعودية تحت قيادتكم إلى جانب الشعب اليمني وحكومتة الشرعية ممثلة في فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ووضعت حداً للأطماع الإيرانية في إليمن والمنطقة وأن هذة المواقف التاريخية العظيمة لن ينساها شعبناء وستضل خالدة في صميم وجدانه وذاكرته وسوف يسجلها التاريخ بأحرف من نور.
 
لقد كانت لتضحيات الاشقاء  في الدول التحالف العربي إلى جانب أخوانهم في الجيش الوطني والمقاومة الشعبية للدفاع عن الجمهورية والشرعية من عصابات التمرد والانقلاب الهدف السامي لإرساء دولة العدالة والمساواة الذي يتطلع اليها شعبناء اليمني والذي لن تتحقق الأ من خلال العودة إلى المبادرة الخلييجة وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الدولي 2216
 
نسال الله أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويلهم آهاليهم وذويهم الصبر والسلوان وانا لله وانا  اليه راجعون
صادره عن المؤتمر الشعبي العام الداعم للشرعية

نسعد بمشاركتك