الرئيس السابق صالح يشن أعنف هجوم على مشائخ اليمن الموالين للشرعية (تفاصيل)

شن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح أعنف هجوم على مشائخ اليمن الموالين للشرعية، والذين جمعهم قبل أيام اجتماعاً موسعاً مع ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

جاء ذلك في لقاء عقده مع عدد من خريجي كلية الشريعة بجامعة صنعاء اليوم الثلاثاء .

وفي خطاب مليء بالشتائم والألفاظ الخارجة عن الآداب العامة – كعادته في خطاباته الأخيرة – ساق صالح مجموعة من أوصاف السباب للمشائخ، ومتهماً إياهم بالتعوّد على حياة مرفهة داخل المملكة.

 

وقال صالح متحدثاً عن المشائخ: ألا تستحوا يا أولئك الوقحين تتكلمون عن اليمن يا مرتزقة لا تستحون لا ألفاظ ولا إبداع و لا لغة ولا شيء كما خلقكم الله بالداء وأنتم كنتم عندي بلداء وستظلون بلداء.

كما أشار في سياق هجومه على تحركات قوات التحالف العربي والقوات الحكومية في الساحل الغربي.

وبلغة يفهم مها اعترافه بسقوط منطقتي البقع والطوال في قبضة الجيش الوطني، كرر صالح دعواته  لقوات الشرعية والتحالف الى "النزول الى الأرض"، ووخوض حرب برية في مواجهة قوات الانقلاب، قائلاً "تعالوا عن طريق البقع عن طريق علبين عن طريق الطوال عن طريق مارب عن طريق عدن، تعالوا واجهونا على الأرض وقولوا للطيران السعودي كفى".