بطاقة سلعية لأحد تجار جماعة الحوثي والتي بدأ العمل بها مقابل رواتب الموظفين (صورة)

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بطاقة سلعية لأحد التجار الموالين لجماعة الحوثي والتي من المقرر ان يبدأ العمل تعويضا للموظفين عن نصف الراتب بحسب الموازنة العامة التي قدمتها حكومة الانقلابين للشهر الماضية .

وقدمت حكومة بن حبتور  مشروعاً لموازنة الحكومة للأشهر الماضية التي عجزت عن تسليم رواتب الموظفين  امس الأحد لمجلس النواب في صنعاء، وشملت تسليم الموظف (50%) من راتبه عبر الكوبون التمويني (البطاقة السلعية)، و(30%) من راتبه نقداً وعداً، وسيحول (20%) من راتبه إلى حساب التوفير البريدي.”

ويظهر في الصورة المتداولة للبطاقة السلعية والتي تتبع ما يسمى “ابو نبيل”، هو أحد اقدم الشخصيات الداعمة للحوثيين ويتواجد في منطقة قرمان بعطان “قرية اليهود”. مشيرة إلى انه كان يمتلك محلا صغيرا بسوق الملح واليوم اصبح تاجرا كبيرا بفعل دعمهم واستثمار اموالهم عنده .

ووجهت وزارة المالية الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي اليوم الإثنين  بتطبيق نظام البطاقة السلعية لكافة الجهات الحكومية في القطاعين العام والمختلط والصناديق والوحدات المستقلة والملحقة.

نسعد بمشاركتك