الجيش الوطني يحبط سلسلة هجمات للمليشيا في عدة جبهات بريف تعز

مواجهات وقصف عشوائي للمليشيا في تعز

مواجهات وقصف عشوائي للمليشيا في تعز

جددت المواجهات العنيفة، اليوم الأحد، بين قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة ومليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية من جهة اخرى، في جبهات قتالية عدة في ريف محافظة تعز الجنوبي.
 
وقالت مصادر ميدانية لـ"الموقع بوست" إن مواجهات عنيفة اندلعت بين الطرفين بعد هجوم عنيف مصحوب بقصف مدفعي مكثف شنته المليشيا الانقلابية من ثلاثة محاور على مواقع قوات الجيش والمقاومة في جبل علقة ومحيط مستوصف الكدحة بمديرية المعافر.
 
وأضافت المصادر أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت من التصدي للهجوم، وأجبرت الميليشيات الانقلابية على التراجع والفرار بعد تكبيدها خسائر فادحة.
 
وبحسب المصادر، فإن مدفعية قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت من استهداف مواقع وتجمعات المليشيا الانقلابية، مما أسفر عن مقتل وجرح العديد من عناصرها.
 
وبالتزامن أحبطت قوات الجيش والمقاومة محاولة تسلل للمليشيا الانقلابية باتجاه مواقعها في عزلة الأحكوم بمديرية حيفان.
 
وقالت مصادر في المقاومة الشعبية لـ"لموقع بوست" إن عناصر المليشيا الانقلابية حاولت التسلل إلى مواقع قوات الجيش والمقاومة في وادي سقوم والمحرقة القريبان من جبل شاحن بعزلة الأحكوم.
 
وأضافت المصادر أن مواجهات عنيفة دارت بين الطرفين تمكنت من خلالها قوات الجيش والمقاومة من إحباط محاولة التسلل وإجبار الميليشيات الانقلابية على التراجع والفرار.

<