تقرير صادم يكشف حجم الجرائم ارتكبتها مليشيات الحوثي في محافظة إب

كشف تقرير صادر عن المركز الإعلامي بمحافظة إب - وسط اليمن - عن حجم الانتهاكات والجرائم التي ارتكبتها المليشيات بحق أبناء المحافظة في عموم المديريات والتي قدرت خسائرها بمئات الملايين .

التقرير كشف عن نهب (29)سيارة موديلات مختلفة،و(4) محلات تجارية،و(5)مؤسسات حكومية،(9)حالات سطو مسلح على أراضي مواطنين تقدر بمئات الملايين ولم يتطرق التقرير لاستقطاعات المرتبات،كون الاستقطاعات طالت عشرات  الآلاف من الموظفين ،وهو مالم يتم حصره برقم على رغم هول المبالغ المستقطعة .

▪جرائم تفجير المنازل وإحراقها
اتسمت مسيرة الانقلابيين في المحافظة بالقيام بجرائم قد لا تجد لها مثيل في أصقاع العالم ،من حيث هولها وجرمها وبشاعتها،وذلك بارتكابها عشرات الجرائم الكبرى بحق معارضيها في المحافظة من خلال تفجير منازلهم وحرقها كما حدث ذلك في أكثر من مديرية من مديريات المحافظة العشرين.

ووفق الإحصائية فإن المليشيات الانقلابية قامت بتفجير (13)منزل ،وإحراق (6)آخرين ،إضافة إلى تفخيخ منزل ،وتفجير مسجد،وكان أبناء مديريات (حزم العدين ـ السبرة) أكثر المتضررين من هذه الجرائم .

وتضاف هذه الجرائم لرصيد جرائم الانقلابيين بحق أبناء المحافظة في الأعوام الماضية حيث سجلت الإحصائيات المحلية السابقة تفجير المليشيات لنحو (60)منزل في عدد من مديريات المحافظة ومركزها.

▪اقتحامات لا تتوقف
التقرير كشف عن اقتحام مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية نحو (179)منزل ومؤسسة ومحل تجاري،ومسجد،وقرية خلال العام ،صاحبها عمليات تفتيش ونهب ونشر الخوف والذعر في أوساط المواطنين .

وتوزعت عمليات الاقتحام بين إقتحام (145)منزل،و(13)مؤسسة حكومية،(6)محلات تجارية،(11)قرية،(4)مساجد.

▪جرائم أخرى 
وكشف التقرير عن ارتكاب المليشيات الانقلابية لجرائم  وانتهاكات أخرى توزعت بين الإبتزاز المالي للمواطنين بواقع (85)حالة ،وعمليات إعتداء بالضرب لمواطنين بلغت (84)حالة،وعمليات قصف على قرى في بعدان ،وحزم العدين ،بواقع (27)جريمة قصف عشوائي تضرر منها عدد من المنازل ،وقتل وأصيب مدنيون.

كما كشف التقرير عن (11)عملية تعذيب مساجين تم توثيقها،و(4)مساجد ومدارس تم تحويلها إلى سجون خاصة،و(5) حالات لإغلاق محلات تجارية وشركات صرافة.

<