معاناة المغترب اليمني

طرحت اليوم على مجلس الوزراء موضوع المغتربين ، وكذلك موضوع التأشيرات التي فرضت على اليمنيين من قبل بعض الدول العربية والإسلامية والتي كان اليمني الى وقت قريب مرحب به فيها في اَي وقت دون فرض تأشيرة مسبقة وضرورة تحرك الدبلوماسية اليمنية للاشقاء لإعفاء اليمنيين من هذه التأشيرات.

تفهم الاخ رئيس مجلس الوزراء والاخوة الوزراء هذا الامر وهم جميعا يحملون نفس الهم ، وأجل نقاش هذا الموضوع الشائك حتى يحضر وزير الخارجية ووزير المغتربين ، علما ان هناك جهود كبيرة بذلت وتبذل من اعلى اهزم الدولة ممثلة بفخامة الاخ رئيس الجمهورية والاخً نائب رئيس الجمهورية وكذلك من قبل الاخ رئيس مجلس الوزراء وآخرين ، لكن الامر ليس باليد وهذه قرارات سادية خاصة بالدول المضيفة والتي يعيش فيها المغتربين ، ونحن نحترم قراراتهم ونتفهم ذلك ، لكننا سنضل نتابع ونطرح هذا الموضوع نظرا للحالة الاستثنائية المتمثّلة بالحرب التي تخوضها الشرعية بالشراكة مع التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ضد المليشيات الانقلابية ، وكل ما نؤمله ونرجوه من الاشقاء هو تأجيل تطبيق هذه القرارات على المغتربين اليمنيين وليس الالغاء ، تقديرا لوضع وطننا ، والاشقاء في المملكة اخوة كرام ولهم مواقف خالدة مع الشعب اليمني لا ينكرها الا جاحد ، وخادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز صاحب أيادي بيضاء ، ولذلك سيضل املنا قائم ، وستفرج ان شاء الله.

وتذكر اخي المغترب ان ما نقوم به ماهو الا أخذ بالاسباب اما الارزاق فهي من عند الله ، والله سبحانه اذا أغلق بابا للرزق فتح غيره أبوابا كثيرة ، فلا يأس ولا قنوط {وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ * فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَاْلأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ} صدق الله العظيم.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص