الماوري يثير غضب اليمنيين بعد مقارنته صالح الصماد بـ" الرئيس الحمدي"

أثار الكاتب اليمني المقيم في واشنطن  منير الماوري، غضب النشطاء اليمنيين عقب مقارنته بين القيادي الحوثي صالح الصماد وبين الرئيس الراحل إيراهيم الحمدي.

وقال الماوري في تغريدة له على تويتر أن القيادي الحوثي " صالح الصماد " رئيس ما يسمى بالمجلس من" أفضل رؤساء اليمن حتى اليوم بعد الرئيس الحمدي لكنه مقيد بمجلس مهتريء".

وأثارت تغريدة الماوري غضب النشطاء اليمنيين الذين هاجموه، ورصد المشهد اليمني أبرزها.

حيث تساءل أحد النشطاء قائلا:" على اي أساس بنى منير الماوري تقييمه للصماد كافضل رئيس بعد الحمدي؟

وأضاف ساخرا"  انا أرى ان الماوري يعود الى صنعاء وينعم بالأمان والاستقرار(في اشارة الى ماتمر به صنعاء) في ظل القيادة الرشيدة (الانقلابيين).. رجل مخرف!

بينما قال اخر" مصيبتنا في نهب وطن، لكن المصيبة الأعظم في مثقفينا ونشطائنا هؤلاء الذي يدعون بأنهم الصفوة في البلاد،  متابعا "اذا كان حال المتعلمين أمثال الماوري وغيره هكذا فكيف حال الذي لم يتعلم؟

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص