في اول ظهور لها

الاعلامية اليمنية "اكرام العميسي" تكشف سبب غيابها عن الساحة الاعلامية وحقيقة تعرضها للتهديد

 كشفت الاعلامية اليمنية اكرام العميسي سبب غيابها عن الساحة الاعلامية وحقيقة تعرضها للتهديد.


وفي تصريح خاص " يمن24 " قالت اكرام انها غادرت اليمن قبل عامين بعد تعرضها فعلا للتهديد من قبل جهات مجهولة لكن ذلك لم يكن السبب الرئيسي للمغادرة. 

واضافت العميسي انها كاعلامية رفضت الانحياز لأي طرف منذ بداية الاحداث التي تشهدها اليمن وان مواقفها الثابته سببت لها الكثير من المشاكل خصوصا بعد رفضها عروض عديدة حصلت عليها من اطراف معينة للعمل معهم ، مشيرة انه جراء الانفلات الامني الذي تعيشه البلاد فضلت المغادرة بصمت لإكمال دراستها بالخارج فضلا عن تقديم اي بلاغ امني او صحفي واثارة القضية اكثر لان ذلك لن يحل شيء من مشكلتها حسب قولها.
واكدت في ذات الوقت ان التهديدات لازالت تلاحقها في ارض المهجر وقد تقدمت ببلاغ امني للجهات المعينة في الدولة التي تقيم فيها 
وفي ختام تصريحها ل" يمن24 " قالت الاعلامية اكرام العميسي انها تتمنى ان يعود الامن والسلام لليمن ويعود الجميع اخوة كأسنان المشط مترجمين للعالم عمليا ان " الحكمة يمانية ".

وكانت مواقع اخبارية قد اثارت قبل ايام خبر اختفاء الاعلامية اكرام متداولة عددا من الفرضيات التي تتحدث عن سبب ذلك الاختفاء.
يشار الى ان إكرام عملت مذيعة في قناة "ازال"الفضائية قبل ان يغلقها الحوثيون عند اقتحامهم العاصمة صنعاء.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص